هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

البويضاني .. يبيض أموال حصل عليها من ’قتل السوريين‘ بـ ’تجارة الأبل‘

أكدت مصادر أهلية لـ “هاشتاغ سوريا”، أن متزعم تنظيم “جيش الإسلام”، المدعو “أبو عصام البويضاني”، افتتح مزرعة للجمال بالقرب من قرية “باسوطة” بريف حلب الشمالي الغربي، بعد أن سيطر على مزرعة لأحد المدنيين الذين طردوا من أراضيهم على يد قوات الاحتلال التركي وميليشياته مؤخراً، مشيرة إلى أن البويضاني يسيطر على مزرعة أخرى بالقرب من قرية “كفر شيل” القريبة من مدينة “عفرين” نفسها.

هاشتاغ سوريا – خاص

ينحدر من مدينة دوما بريف دمشق الشرقي، يعمل على تهريب الجمال إلى أراضي الاحتلال التركي بعد شراءها من أسواق المواشي في مدينة إدلب عن طريق تجار يتمكنون من الدخول إليها، وبحسب المعلومات فإن مزرعته تحتوي ما يقارب 300 رأس من الأبل المختلفة الأنواع.

ولا يعد البويضاني الوحيد في مجال توظيف الأموال التي كانت متزعمو الميليشيات قد تلقوها من أطراف خارجية، ضمن مشاريع تشرعن حيازتهم كميات ضخمة من الأموال، حيث كان المدعو “معتصم عباس” قائد ميليشيا “المعتصم بالله”، قد افتتح مزرعة للغزلان في منطقة عفرين، علما أنه من الشخصيات المعروفة بإدارة تجارة المخدرات والحبوب المنشطة بين مناطق انتشار قوات الاحتلال التركي في ريف حلب الشمالي ومحافظة إدلب التي تشهد انتشارا لتنظيم “جبهة النصرة”.

وتحظى “استثمارات” قادة الميليشيات المسلحة بحراسة مشددة من قبل عناصرهم، كما إنها تتم بالتنسيق الكامل مع ضباط الاحتلال التركي الذين يتقاضون مبالغاً كبيرة كرشاوي من المسلحين لقاء تسهيل عملياتهم التجارية في المنطقة، وسرقة مقدرات الدولة السورية من البنى التحتية، إضافة لسرقة ممتلكات المدنيين.

يشار إلى أن قوات الاحتلال التركي دخلت إلى مدينة عفرين في 18 آذار من العام الماضي من خلال العملية العدوانية التي حملت اسم “غصن الزيتون”، والتي شاركت فيها الميليشيات المسلحة بما فيها تنظيم “جبهة النصرة” لصالح أنقرة.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial