هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

وزير سابق يصر على حجز ’كنبة‘ في الصف الأول.. ’سقا الله على أيام العز‘

قبل الإعداد لأحد المؤتمرات العلمية، لم يستطع النوم.. موقعه الاجتماعي في خطر! فكيف له أن يحضر المؤتمر كوزير سابق، ويجلس في الصف الثاني أو الثالث أو حتى الأخير.

هاشتاغ سوريا- لجين سليمان

قرر الاتصال بمنظّم المؤتمر، وطالبه بأن يجلس في الصف الأول، بعد ساعة عاود الاتصال مجددا وسأله “مشي حال الكرسي؟” فأخبره المنظم بأن الكرسي أصبح جاهزا.

لم يشعر بأنه اكتفى، لأن الكرسي لم يرجعه وزيراً، اتصل مجددا بالمنظم المسكين، وطالبه بأن تكون الكرسي أفخم بحيث تكون “صوفا” من القماش بدلا من كرسي البلاستيك.

استمرّ قلق الوزير السابق حتى صباح اليوم التالي، عندما وصل إلى المؤتمر ورأى كرسيه موجود، جلس بكل وقار، واستذكر الأيام الخوالي عندما كانت الكراسي بدون حجوزات، الله يرحم.. “الكرسي غالي”..

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.