هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

أميركا تتوقف عن التهديد وترحب بوقف إطلاق النار

رحبت الولايات المتحدة الأميركية بأنباء وقف إطلاق النار في شمال غرب سوريا، الذي دخل حيز التنفيذ منتصف ليلة الخميس– الجمعة، وأقرت بأنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للأزمة السورية، وأن الحل السياسي فقط هو الذي يمكنه ضمان مستقبل مستقر وآمن لكل السوريين.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، “مورجان أورتاجوس” في بيان “الولايات المتحدة تعتقد بأنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري (لما سمته) الصراع السوري، وأن الحل السياسي فقط هو الذي يمكنه ضمان مستقبل مستقر وآمن لكل السوريين”.
وأضافت “كما إننا نعتقد بأن المسار الوحيد الممكن لحل سياسي هو العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة في جنيف، بما في ذلك إصلاح دستوري وانتخابات تشرف عليها المنظمة الدولية”.

وذكرت الخارجية الأميركية، أن الولايات المتحدة “ستدعم عمل مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية غير بيدرسن والأمم المتحدة لدفع عملية يقودها السوريون من شأنها أن توجد نهاية سلمية وسياسية” للأزمة السورية.
وذكر المبعوث الأميركي الخاص إلى سورية، جيمس جيفري، في بيان له ورد على صفحة سفارة أميركا بدمشق على الإنترنت، “رأينا تقارير صحفية تشير إلى أن الولايات المتحدة قد غيرت سياستها فيما يتعلق بضرورة خروج جميع القوات التي تقودها إيران من كافة أنحاء سورية”.

وتابع جيفري “للتوضيح فإن الولايات المتحدة لم تقم بأي تغيير من هذا القبيل في سياستها. ويبقى هدفاً رئيسياً للإدارة الأميركية تحقيق انسحاب كامل للقوات التي تقودها إيران من سوريا، وسنستمر بالضغط الدبلوماسي من أجل تحقيق هذا الهدف”.

وبدأ وقف إطلاق النار بدءاً من منتصف ليلة الخميس– الجمعة الماضي، ووافقت عليه الدولة السورية بشرط التزام التنظيمات المسلحة بشروط اتفاق “سوتشي” بشأن إدلب المعلن عنه في شهر أيلول العام الماضي.

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.