مصر تعلن الحداد والطوارئ .. مئات الضحايا بالهجوم على مسجد

تم النشر في: 2017-11-24 18:18:00

أعلن الجيش المصري حالة الطوارئ القصوى في سيناء، فيما أعلنت الداخلية حالة الطوارئ في العاصمة القاهرة، بعد هجوم أودى بحياة عشرات الأشخاص داخل مسجد شمالي سيناء.

وقد ارتفع إلى أكثر من 300 عدد ضحايا الهجوم بعبوة ناسفة وأسلحة نارية الذي استهدف مسجد الروضة في منطقة تابعة لمركز بئر العبد، غرب مدينة العريش، كان يعج بالمصلين خلال صلاة الجمعة.

وبعيد التفجير ترأس الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اجتماعاً للجنة الأمنية المصغرة ضم وزيري الدفاع والداخلية ومديري المخابرات العامة والحربية، لبحث تداعيات التفجير.

بينما أعلنت وزارة الداخلية المصرية عزمها على ملاحقة مرتكبي هجوم العريش، مشيرة إلى تشكيل فريق أمني لتحديد الجناة.

وأعلنت أجهزة الأمن بوزارة الداخلية، حالة الاستنفار الأمني بكافة المحافظات، على خلفية الهجوم، كما تم رفع حالة الطوارئ ودرجة الاستعداد القصوى.

وأفاد التلفزيون المصري بأنه تم استهداف سيارات الإسعاف خلال نقلها المصابين بتفجير ‫سيناء الإرهابي.

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أدان التفجير بشدة ودعا إلى محاسبة مرتكبيه.

وكالات


مقالة ذات صلة : 

الحملة مستمرة: السعودية تجمد 1700 حساب مصرفي


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام