هل سيطيح خاشقجي بمحمد بن سلمان؟

تم النشر في: 2018-10-20 11:38:05

يبدو أن ملك السعودية يتلمس رأسه جدياً بعد العاصفة التي أثارها اختفاء الصحافي السعودي جمال الخاشقجي، والذي كان مقرباً من السلطات حتى بدأ بانتقاد سلوك ولي العهد محمد بن سلمان، خاصة في الحرب ضد اليمن، فاختار المنفى الذي لم ينقذه، فما إن دخل قنصيلة بلاده في اسطنبول حتى اختفى!

العديد من المؤشرات ترجح أن الملك سيقوم بـ«إبعاد نجله الطائش عن الأضواء ريثما تنقضي العاصفة، إن لم يكن إقصاءه كلياً من المشهد» حسب ما نشرت صحيفة الأخبار اللبنانية.

فوسائل الإعلام الامريكية تتحدث عن إمكانية تعيين ريما بنت بندر بن سلطان سفيرة للسعودية في واشنطن بدلاً من خالد الذي تم استدعاءه إلى الرياض، وهو الأخ غير الشقيق لمحمد، ويصغره بثلاث سنوات، وعمل ضابطاً في القوات الجوية. 

ووصفت الصحيفة خالد بأنه «ذو خبرة سياسية متواضعة»، ويعمل على مغازلة هوى ترامب خاصة بالهجوم المستمر على طهران والدعوة إلى «معاقبة إيران». لكن خبرته المتواضعة نصبت فخاً للعائلة المالكة إذ علق على اختفاء خاشقجي بالقول أنه «من المستحيل أن يرتكب موظفو القنصلية مثل هذه الجريمة من دون أن يكون لنا علم بذلك»! الأمر الذي يُرجح أن تتذرع السعودية بعكسه، أي بعدم علم المسؤولين الكبار في المملكة بنية قتله!

ووصفت الصحيفة أزمة خاشقجي بأنها «أكبر من قدرة سفير حديث العهد على احتوائها».

ونقلت «الأخبار» عن صحيفة لوفيغارو الفرنسية أن هيئة البيعة السعودية «اجتمعت سراً خلال الأيام الماضية لاختيار ولي لولي العهد»، متوقعة أن يكون خالد بن سلمان. وأشارت إلى أن ذلك يعني رغبة الملك بضمان أن السلطة لن تؤول إلى غير «السلمانيين» إذا وصل الخطر إلى نجله السادس محمد. ومتسائلة إن كان سلمان سيبادر إلى إزاحة محمد وتعيين خالد ولياً للعهد مكانه لتدارك «الخطر»!

كما نقلت الصحيفة اللبنانية عن رجل أعمال إماراتي قوله أن مسؤول إماراتي رفيع المستوى أكد له أن «قضية خاشقجي ستطيع الأمير محمد بن سلمان»، وأن سلمان سيعين خالداً مكان محمد ولياً للعهد، وسيعتلي خالد العرش قريباً نتيجة تدهور االوضع الصحي للملك.

وذكر المسؤول الإماراتي أن «غمامة سوداء ستظلل سماء الخليج» وأن ذلك سيؤثر على المستويين الأمني والاقتصادي للإمارات، فيما نقلت رويترز عن مصدر برلماني كويتي قوله أن «الوضع الإقليمي لا يبشر باستقرار... وبالتالي على كل دولة أن تفكر كيف تحمي نفسها».

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام