جريح سوري يبدأ مسيره من طرطوس إلى الأمويين بساق واحدة

تم النشر في: 2018-12-16 21:55:51

بساق واحدة وإرادة قوية بدأ الجريح البطل عادل محيى سليمان مسيراً من أمام مبنى محافظة طرطوس إلى ساحة الأمويين بدمشق كرسالة تحد وصمود أطلق عليها اسم مشروع “حب وولاء ووفاء للجيش والوطن والقائد” في مبادرة هدفها إثبات أن السوريين صامدون رغم كل الصعاب.

وأكد الجريح سليمان لـ"سانا" قبل أن يبدأ مسيره أمس إنه أراد من خلال هذه المبادرة أن يوصل رسالة لرفاقه الجرحى والمصابين أنهم قادرون على العطاء ومتابعة الحياة بعزيمة أقوى.

يذكر أن الجريح عادل محيى سليمان من منطقة حصن سليمان في مدينة صافيتا وأصيب عام 2015 في منطقة عتمان بمحافظة درعا أثناء تصديه مع رفاق السلاح للمجموعات المسلحة ما أدى إلى بتر ساقه اليمنى.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام