عباس النوري: ’تنكة المازوت‘ الآن أهم بالنسبة لي من كل باب الحارة!!

تم النشر في: 2019-01-22 14:28:00

لا تزال الخلافات قائمة بين شركتي "ميسلون" التابعة لبسام الملا و"قبنض" التابعة لمحمد قبنض، حول أحقية إنتاج أجزاء جديدة من مسلسل "باب الحارة" رغم أن الرقابة أجازت أخيرا النصين مع فارق واضح في التقارير التقييمية لصالح النص الذي كتبه السيناريست فؤاد شربجي. 

وبحسب صحيفة "الأخبار" لم يقل القضاء كلمته النهائية، علما بأنه لا توجد في سوريا محاكم فنية مختصة، إذ ينطق بأحكام مثل هذه المسائل قضاة ليس لديهم أي خبرة أو إطلاع فني كاف.

وعلمت الصحيفة عن نية مصالحة تجري حاليا والتوصل إلى صيغة تسوية بعدما التقى المنتجان السوريان في دبي أخيرا حيث يقيم الملاّ.

بعد شائعات لم يكن ممكناً التأكد من جديتها فيما أنها صدرت عن أحد زوار مكتب الشركة المزدحم دائماً بأحاديث متداخلة تبدأ بمشاريع ومضاربات عقارية وتنتهي بالحديث عن مشروع درامي.

قبل أن يخرج محمد قبنض مالك الشركة ويؤكد بشكل رسمي أنه بدأ التحضيرات الفعلية لإنتاجه دون أن ينفي أو يؤكد مشاركة نجم العمل عباس النوري، الذي كان قد ظهر بصور في مكاتب قبنض، أثارت العديد من الإشاعات ، فاضطر للنفي بتصريح إعلامي قال فيه: "تنكة مازوت الآن أهم بالنسبة لي من كل باب الحارة".

وقد استبعد النوري عن الجزء العاشر من العمل في نسخته الأساسية بسبب أجره العالي، بعدما حصل اختلاف كبير في سوية المسلسل والممثلين الذين سيعملون فيه. 

إذ قدم النجم مصطفى الخاني اعتذاره أيضا عن عدم أداء دور "النمس" فيما أعيد الاتفاق مع نزار أبو حجر بدور "أبو غالب" ودخل النجم سلوم حداد ليلعب دورا جديدا إلى جانب صفاء سلطان وكرم الشعراني.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام