السوريون يحاولون مجاراة الحكومة ب"الفهلوة": عقود إيجار بقيمة رمزية في جرمانا تهرباً من ضرائبها!

تم النشر في: 2019-10-30 11:24:00

201 مخالفة كهربائية

كشفت مديرة مركز خدمة المواطن بجرمانا سمر الخطيب أبو فخر أن عدد عقود الإيجار للسكني والتجاري التي نظمها المركز منذ بدء تقديم هذه الخدمة في منتصف الشهر الحالي وصل إلى 500 عقد إيجار مشيرة إلى أن مركز خدمة المواطن في بلدية جرمانا المركز الوحيد في ريف دمشق الذي يقدم هذه الخدمة.

وأشارت أبو فخر لـ«الوطن» أن القيمة المالية التي يضعها طرفا عقد الإيجار كقيمة إيجارية للفترة المتفق عليها بينهما تتراوح في أغلب العقود بين 500 ليرة و5 آلاف على حين إنه من النادر أن يقوم الطرفان بتوثيق القيمة الفعلية المتفق عليها بينهما مبينة أنه خلال فترة الخمسة عشر يوماً التي فعلت فيها الخدمة في المركز لم يتم توثيق سوى عقد واحد قيمته الإيجارية تجاوزت 70 ألفاً وبعض العقود التي بلغت قيمها بين 10 آلاف و50 ألفاً.

وأضافت الخطيب أبو فخر إنه لا يوجد للمركز سلطة بهذا الشأن فالقاعدة القانونية "العقد شريعة المتعاقدين" هي ما يحكم العلاقة بين المؤجر والمستأجر وتالياً مما يتفقان على تدوينه في العقد من قيمة إيجارية أو شروط خاصة.

وحول الاختلاف بين ما يمكن أن يدفعه طرفا العلاقة من ضرائب ورسوم على المبالغ التي تدون في عقد الإيجار أوضحت الخطيب أبو فخر أن المبالغ ليست كبيرة ولاتكاد تذكر في بعض العقود فتدوين مبلغ 45 ألفاً قيمة إيجار منزل لثلاثة أشهر تصل إلى 8 آلاف ليرة ضرائب ورسوم.

لمتابعة أخبارنا على التلغرام اضغط

https://t.me/hashtagsy