"التقنين الكهربائي" مسؤول عن تسمم سكان أشرفية الوادي!!

تم النشر في: 2020-01-08 10:57:10

بينت المحامية هلال عودة المتابعة لملف حالات التسمم التي وقعت في أشرفية الوادي أنه تم أخذ عينات يوم الخميس من طاقم صحة ريف دمشق وطاقم مياه الشرب، وأظهرت النتائج بأن هناك سبع عينات من أصل عشر مرفوضة، وتبين أن ذلك نتيجة نقص التعقيم بمادة الكلور للمياه التي يتم شربها في المنطقة، وسبب ذلك أن أجهزة التعقيم الموجودة تعمل على الكهرباء وهناك تقنين أربع ساعات انقطاع مقابل ساعتي تغذية، الأمر الذي يجعل المياه من دون تعقيم لمدة أربع ساعات.

وأوضحت عودة لـ"الوطن" أن المحافظ علاء إبراهيم وجه بوضع أجهزة تعمل على البطارية لسد النقص الحاصل بالتعقيم وبعدها تم أخذ عشر عينات من المصدر ذاته وأظهرت النتائج بأنها كلها سليمة.

ولفتت إلى توجيه المحافظ بغسل جميع خزانات مياه المدارس وتعقيمها وتعبئة مياه معقمة قبل بدء دوام الفصل الدراسي الثاني وذلك بإشراف مباشر من مدير تربية ريف دمشق الذي قام بجولة لمدارس المنطقة، إضافة إلى خزانات الفرن الآلي.

وإشارة إلى مطالبة المحافظ بفحص جميع خطوط الشبكة كتدبير احترازي في منطقه تنفيذ مشروع الصرف الصحي في قرية جديدة الوادي وبالأخص منطقة كوع الحرس حيث أظهرت النتائج أنه لا يوجد أي تسربات في الشبكة.

وقالت: تبين أن تاريخ صلاحية هذه المادة تنتهي في الشهر السادس لعام 2019 وتم التوقف عن توزيعها حتى يتم التأكد من مياه الشرب بأنها صالحة وغير مضرة من خلال تحاليل مخابر مديرية المياه، كما استمرت الكوادر بمراجعة المراكز الصحية بشكل يومي للتأكد أنه لم يتم تسجيل أي حالة جديدة بتاريخ 6/1/2020.