جزماتي: تسعير الذهب وفق دولار المركزي يساهم بتهريبه!

تم النشر في: 2020-01-24 11:42:50

قال رئيس "الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات بدمشق" غسان جزماتي، إن تسعير الذهب وفق سعر صرف الدولار في "مصرف سورية المركزي" يخفض سعره إلى 19 ألف ليرة سورية، لكن ذلك يعني أنه لن يبقى ذهب في سورية وسيتم تهريبه.

وأضاف جزماتي لـ"البعث"، أن الجمعية تسعى إلى تخفيض السعر بشكل تدريجي، بما يتناسب مع الاقتصاد المحلي ويمنع تهريبه، وسيتم التشاور مع المركزي حول ذلك.

وأكدّ أنه لمنع تهريب الذهب يجب صدور قرار من المركزي يمنع فيه منعاً باتاً نقل الذهب من دمشق إلى القامشلي، إلا عن طريق "مطار دمشق الدولي" حصراً، أي يُمنع نقله براً بين حلب والقامشلي بسبب صعوبة ضبطه.

ويجري تسعير الذهب في سورية وفقاً لسعر دولار وسطي ما بين السوق الموازي و"مصرف سورية المركزي"، وفقاً لتصريحات سابقة للجمعية، التي أكدت أنها باتت تأخذ العرض والطلب ضمن حسابات السعر.

وأوضحت جمعية الصياغة مؤخراً، أن تقلبات سعر الذهب السريعة تستند للتغيرات السريعة في أسعار صرف الدولار في الأسواق السورية أولاً، وارتفاع سعر الأونصة الذهبية عالمياً.

وأشار رئيس جمعية الصاغة إلى أن حركة شراء وبيع الذهب لا تزال ضعيفة وأصبح العرض أكثر من الطلب، ونسبة المبيعات ضعيفة جداً على الأونصات والليرات الذهبية.