الحكومة اللبنانية تتخلف عن دفع ديون لبنان المستحقة في ٩ آذار

تم النشر في: 2020-03-08 14:22:21

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب، تعليق دفع ديون لبنان المستحقة في التاسع من اذار، موضحا أن الدولة ستخفض الإنفاق من خلال إصلاحات في قطاع الطاقة.

وقال دياب إن "لبنان يمر في مرحلة دقيقة من تاريخه، ولطالما نجح اللبنانيون في الانتصار على الأزمات".

وأضاف أن "الرهان اليوم على اللبنانيين في خوض معركة استقلال جديدة للتحرر من عدو يمارس السطو على حاضر اللبنانيين ومستقبلهم". وقال دياب: "نحن اليوم ندفع ثمن السنوات الماضية فهل يجب تحميله لأبنائنا؟".

ولفت دياب إلى "أن الدين العام أصبح أكبر من قدرة لبنان على تحمله، ووصل إلى 90 مليار دولار".

وأكد دياب "أنه لم يعد ممكنا الاستمرار بالاستدانة لتمويل واقع الفساد وحان الوقت لاسترجاع الثقة بالدولة".

وقال: "لبنان يعلن تعليق سداد 9 آذار من اليوروبوند، لضرورة استخدام هذه المبالغ في تأمين حاجات اللبنانيين"، حسب ما نقلت قناة العالم.

وسأل دياب: "كيف يمكننا أن ندفع للدائنين وهناك أناس في الشارع لا يمكنهم أن يشتروا رغيف خبز؟".

وكانت الرئاسة اللبنانية قالت في بيان بعد اجتماع رفيع المستوى في قصر بعبدا إن كبار قادة لبنان يعارضون سداد الديون المستحقة قريبا.

وحضر الاجتماع الرئيس ميشال عون ورئيس الوزراء حسان دياب ورئيس البرلمان نبيه بري وحاكم المصرف المركزي رياض سلامة ورئيس جمعية المصارف سليم صفير.