التموين تضرب الحلقة الأضعف .. موزع المتة يرفع السعر بالتعاون مع "التموين" ويطلب من صاحب محل أن يشتكي !

تم النشر في: 2020-04-10 16:42:32

تداولت صفحات تواصل اجتماعي شريطا مصورا لما أسمته فضيحة تجار المتة في طرطوس، قالت إنه يكشف عن التعاون بين التجار ومديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في محافظة طرطوس، لبيع مادة المتة بسعر أعلى بكثير من السعر الذي حددته الاجارة الداخلية.

ويظهر الشريط المصور المتداول، عملية شجار بين أحد أصحاب المحلات الصغيرة في المحافظة وبين موزع لأحد شركات المتة، الذي باعه علبة المتة الواحد بـ850 ليرة سورية بدلا من 650، كما هو محدد من قبل حماية المستهلك، وعندما طلب فاتورة بذلك السعر رفض الموزع.

وفي الشريط المصور يقول صاحب المحل للناس الذين تجمهروا حوله بعد شجاره مع الموزع، "إنه يرفض إعطائي فاتورة ويقول إنه مضبط التموين" أي أنه متفق معهم.

ثم يختم صاحب المحل بالقول كلهن حرامية، وذلك بعد تدخل أحد المارة لفض الشجار والخلاف بينه وبين الموزع.