وفاة طفل غرقا في حلب ومحاولة خطف فاشلة في حي الميدان

تم النشر في: 2020-05-16 17:29:38

هاشتاغ سوريا - محمد مراد يونس

 

قال مراسل هاشتاغ سوريا في حلب إن طفلاً ييلغ من العمر 12 عاماً توفي في مجرى " نهر قويق " بعد غرقه في حي بستان القصر شرق مدينة حلب ، حيث قالت مصادر رسمية في حلب إن الطفل حسين الحسين بن محمود 12 عاماً توفي بعد سقوطه عكس تيار مجرى النهر  و على الفور توجهت فرق الإنقاذ التابعة للدفاع المدني في حلب و بدأ التمشيط و السبر من موقع سقوط الطفل مع التيار ، ليتم العثور عليه بعد جسر السكة في كرم النزهة . وتبين بالفحص الأولي إن الطفل متوفي و قد حضرت سيارة اسعاف فورا للمكان و قاموا بتأكيد الوفاة و تم تسليمه للطبابة الشرعية بحضور قسم شرطة الكلاسة .

وفي حي الميدان أقدم شخصان يستقلان دراجة نارية على محاولة خطف الشاب " أ . م " 18 عام بهدف السرقة أثناء خروجه من منزله ، حيث حاول اللصوص سرقة جهازه الجوال ومابحوذته من نقود واثناء مقاومته لهم ومحاولته الهروب قاموا بضربه بالسكين ليتعرض لعدة جروح وكدمات في عدة مناطق من جسده حتى تمكن من الإفلات منهم و الهرب حيث تم نقله لمشفى الرازي الحكومي في حلب بعد تعرضه لجروح متوسطة

و في قرية جبرين أقدم عدد من الشبان على الإعتداء على شاب بالرصاص الحي حيث أصيب الشاب بجروح متوسطة و تم نقله لمشفى الرازي الحكومي و هو بوضع مستقر و حسب ما ذكرت مصادر أهلية إن السبب يعود لشجار بين الشاب و الشبان في القرية

كما اصيب طفل بجروح متوسطة وكسور بعد سقوطه من شرفة منزله في حي المرجة شرق حلب حيث تم نقل الطفل إلى مشفى الرزاي حسب ما ذكر مصدر طبي