اتحاد الكرة ينصف دوري الرجال.. ويظلم الفئات العمرية!

تم النشر في: 2020-05-23 04:31:08

هاشتاغ سوريا- خاص
قرر الاتحاد السوري لكرة القدم الموافقة على مقترحات لجنة المسابقات المتضمنة استكمال النشاطات الكروية لموسم 2020/2019، بعد الاجتماع الذي عقده يوم الأربعاء الماضي في مقر الاتحاد بدمشق. 

والتي نصت على استئناف منافسات الدوري السوري للمحترفين من دون جمهور نهاية الشهر الجاي، مع السماح بإجراء خمسة تبديلات في المباراة بدلا من ثلاثة بناء على اقتراح (fifa).

استكمال نشاط دوري أندية الدرجة الثانية والثالثة اعتباراً من يوم الثالث من شهر تموز حتى ال 31 من نفس الشهر.

وأخيراً إنهاء موسم كافة الفئات العمرية (شباب، ناشئين، أشبال)، والذي أثار فيه الاتحاد موجة غضب عارمة عند اللاعبين الشباب الذين وصفوا هذا القرار بالظالم والغير منصف لجهودهم، خاصة فريق النواعير الحموي متصدر دوري الشباب والحالم بالتتويج بلقب طال انتظاره.

وبرر اتحاد الكرة قراره بخصوص إنهاء نشاطات الفئات العمرية بأن  القرار جاء أسوة بالعديد من اتحادات الدول التي أنهت النشاطات الكروية لهذه الفئات. إلا أن العديد من الخبرات الرياضية في سوريا اعترضت على هذا القرار لأنه يؤثر سلباً على مستوى منتخبي سوريا للشباب والناشئين، بالإضافة إلى أن هذه الفئات لم تحظى باهتمام كبير من قبل اتحادات سابقة وأن عجلة نشاطاتهم الكروية عادت للدوران في الموسمين الماضيين فقط، بعد أن كانت متوقفة بسبب الحرب الدائرة في سوريا.