في فترة الحجر الفقراء يزدادون فقراً والأثرياء يراكمون الدولارات.. 434 مليار دولار تضاف لرصيد أغنى أغنياء العالم خلال شهرين من عمر كورونا

تم النشر في: 2020-05-24 10:17:20

بينما يعاني ملايين الأميركيين من صعوبات مالية بسبب أزمة فيروس كورونا، شهد مليارديرات أميركيون زيادة في ثرواتهم خلال الشهرين الأولين من الوباء.

وقال تقرير لمركز "أميركيون من أجل العدالة الضريبية"، إن المليارديرات الأميركيين شهدوا زيادة صافية في ثرواتهم بمقدار 434 مليار دولار منذ 19 آذار، وذلك عندما تم فرض الحجر الصحي على عدة ولايات أميركية.

وبحسب مجلة "فوربس"، فإن هناك نحو 623 مليارديراً يعيشون في الولايات المتحدة بما في ذلك، جيف بيزوس، الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، وبيل غيتس، مؤسس مايكروسوفت، ومارك زوكربرغ، مؤسس فيسبوك والمستثمر وارن بافيت، ولاري إليسون، مؤسس شركة أوراكل الذين تبلغ مجموع ثرواتهم 475.5 مليار دولار.

وقال التقرير الذي نشر ملخصه موقع "بيزنس إنسايدر"، إن هؤلاء المليارديرات الخمسة شهدوا زيادة في ثرواتهم بمقدار 75.5 مليار دولار، أو زيادة بنسبة 19 بالمئة.

وفي المجموع، شهد تقريباً 600 ملياردير أميركي زيادة في ثرواتهم من 2.948 تريليون دولار إلى 3.382 تريليون دولار، وذلك خلال الشهرين الأخيرين.

وجاء في تقرير المركز الذي يدعو إلى سد الثغرات الضريبية للأثرياء، "إن الوباء كشف عن العواقب المميتة لفجوة الثروة الواسعة في أميركا، والمليارديرات هم الرمز الصارخ لهذا التفاوت الاقتصادي".

ويأتي التقرير وسط تزايد عدد الأميركيين الذين قدموا على طلبات إعانة بطالة، حيث وصلت عدد المتقدمين إلى 39 مليون أميركي.