قرض بقيمة 5.2 مليار دولار لمصر لمواجهة كورونا

تم النشر في: 2020-06-06 00:06:58

توصلت مصر وصندوق النقد الدولي يوم الجمعة إلى اتفاق بشأن قرض بقيمة 5.2 مليار دولار لمدة 12 شهر

توصلت مصر وصندوق النقد الدولي يوم الجمعة إلى اتفاق على مستوى الخبراء بشأن قرض استعداد ائتماني بقيمة 5.2 مليار دولار لمدة 12 شهر وفقاً لبرنامج الترتيب الاحتياطي  (SBA) لمساعدتها على التعامل مع جائحة فيروس كورونا المستجد وتداعياتها الاقتصادية، والمساعدة في الحفاظ على استقرار الاقتصاد الكلي، وتعزيز شبكة الأمان الاجتماعي، ودعم الإصلاحات لتحفيز النمو بقيادة القطاع الخاص وخلق فرص العمل.

وقال الصندوق إن الاتفاق سيحمي مكاسب اقتصادية حققتها مصر في السنوات الثلاث الأخيرة ويضع البلاد على أساس قوي لاستمرار التعافي، ومن المتوقع أن يدرس المجلس التنفيذي للصندوق اللمسات النهائية عليه خلال الأسابيع المقبلة.

وقال الصندوق إن الاتفاق جاء بعد اجتماعات أجريت عن بعد مع السلطات المصرية في الفترة من 19 أيار إلى الخامس من حزيران.

يأتي الاتفاق بعد انخفاض قيمة عملة البلاد إلى قاع سبعة أشهر عند 16.23 جنيه مصري للدولار يوم الخميس.

يأتي اتفاق الاستعداد الائتماني إضافة إلى تمويل طارئ بقيمة 2.77 مليار دولار قدمها الصندوق بالفعل لمصر، حيث أدت الجائحة إلى توقف السياحة وتسببت في نزوح كبير لرؤوس الأموال وأبطأت تحويلات العاملين المصريين في الخارج.

وسبق أن تسلمت مصر مبلغ 2.77 مليار دولار قيمة التمويل السريع الذي حصلت عليه مصر من صندوق النقد الدولي لدعم جهودها في مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد.