اليوم، عبور ثاني أكبر سفينة حاويات في العالم قناة السويس ورسوم تقارب مليون يورو

تم النشر في: 2020-06-10 05:07:15

تستعد قناة السويس، اليوم الأربعاء، لعبور ثاني أكبر سفينة حاويات في العالم وهي السفينة ""HMM OSLO، المحملة بـ19 ألف و234 حاوية

تستعد قناة السويس، اليوم الأربعاء، لعبور ثاني أكبر سفينة حاويات في العالم وهي السفينة ""HMM OSLO، المحملة بـ19 ألف و234 حاوية مكافئة، قادمة من ميناء يانتيان بالصين ومتجهة إلى ميناء روتردام بهولندا، رافعة علم “بنما”، ستقوم بتسديد ما يقرب من 980 ألف يورو رسوم عبور قناة السويس ضمن قافلة الجنوب، بالمجري الملاحي الجديد.

وقالت هيئة قناة السويس، في بيان لها، إنه من المقرر عبور السفينة في أولى رحلاتها البحرية على الإطلاق منذ تدشينها.

وتعد السفينة العملاقة هي الثانية ضمن سلسلة تضم 12 سفينة عملاقة الأكبر عالمياً والمقرر عبورهم لقناة السويس تباعاً.

وقالت الصفحة الرسمية لهيئة قناة السويس، إنها سوف تقدم بث مباشر لعبور السفينة العالمية مجراها الملاحي، في الحادية ونصف صباحاً وضمن إجراءات الهيئة لمكافحة انتظار فيروس كورونا.

من جانبه وجه رئيس هيئة قناة السويس، باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لعبور السفينة بسلامة وأمان من خلال تعيين مجموعة من كبار مرشدي الهيئة، وتوفير المساعدات الملاحية اللازمة من القاطرات المصاحبة علاوة على المتابعة اللحظية من مكتب الحركة الرئيسي محطات مراقبة الملاحة.

وأكد أن قناة السويس الجديدة نجحت في تعزيز المكانة الرائدة للقناة باعتبارها حلقة الوصل الأهم والشريان الرئيسي لحركة التجارة العالمية المارة بين الشرق والغرب، كما رفعت كفاءتها لتظل الاختيار الأول والوجهة الأكثر ملاءمة للأجيال الحالية والمستقبلية من السفن العملاقة ذات الغواطس الكبيرة لاسيما سفن الحاويات التي حظيت بأهمية بالغة في الآونة الأخيرة، في ظل تنافس الخطوط الملاحية لبناء السفن الأكبر عالمياً للاستفادة من اقتصاديات الحجم وتقليل النفقات التشغيلية.

وفي 25 أيار الماضي عبرت قناة السويس سفينة الحاويات العملاقة "HMM ALGECIRAS" أكبر وأحدث سفينة حاويات في العالم والتي كانت باكورة تعاقد أبرمته الشركة الكورية مع ترسانتيَ دايو لبناء السفن، وسامسونج للصناعات الثقيلة لبناء 12 سفينة حاويات بنفس النوعية والتصميم والحجم، ودفعت مليون دولار مقابل المرور من خلال القناة.