دراسة أميركية: أصحاب فصيلة الدم هذه قد لا يصابون بكورونا!

تم النشر في: 2020-06-18 13:47:21

الجدل مازال قائما حول إمكانية وجود مناعة ذاتية ضد الإصابة بمرض كوفيد-19 بين أصحاب فصيلة دم بعينها دون الأخرى، ولكن تشير البيانات الأولية، الصادرة عن شركة أميركية متخصصة في الأبحاث الوراثية، إلى أنه يبدو أن أصحاب فصيلة الدم O يتمتعون بشكل أكبر من الحماية ضد فيروس كورونا المُستجد مقارنةً بالآخرين، بحسب صحيفة "إندبندنت" The Independent البريطانية.

وشارك أكثر من 750 ألف شخص حتى الآن في دراسة مستمرة أجرتها 23andMe، الشركة الكائنة في كاليفورنيا والتي اشتهرت باختباراتها الجينية، والتي تدرس التركيب الجيني للفيروس المُستجد.

تظهر البيانات الأولية، التي لم تتم مناظرتها بعد، أن الأشخاص من أصحاب فصيلة دم O، كانوا أقل احتمالا بنسبة 14% من فصائل الدم الأخرى للإصابة بالعدوى، وتقل احتمالات اضطرارهم لتلقي العلاج بالمستشفى بنسبة 19%، بعد استبعاد عوامل العمر والجنس والعرق والأمراض المصاحبة.

وتعكس هذه الاستنتاجات نتائج مماثلة من دراسات أخرى أظهرت أن أقل عدد من حالات الإبلاغ عن الإصابة بعدوى بفيروس كورونا أو المعاناة من حالات كوفيد-19 شديد الوطأة كانت من نصيب فصيلة دم O.