نجوم سوريا لهاشتاغ: انهضي يا بيروت يا شقيقة الأبد!

تم النشر في: 2020-08-05 21:40:55


هاشتاغ سوريا - عصام عبود

على الرغم أننا ولبنان نشترك في السقوط الحر كبلدين يتسابقان إلى القاع ولكن ما حصل يوم أمس من ارتطامٍ قاسٍ جداً في العاصمة بيروت جعلَ من دمشق كتاباً للوجع الواحد بين البلدين ، وبالرغم من اختلاف السياسات التي تُحدث في غالب الأحيان جرحاً للطرفين ، إلا أنه حين اهتزت بيروت يوم أمس إثر الانفجار أخذت دمشق تئنُ على ألم خليلتها الأبدية ، وتحولت مواقع التواصل الاجتماعي إلى حالة من البكاء والتعاطف العميق مع الشعب الشقيق ، في حين أن بعض أصوات النشاز التي صدرت من البعض في إلقاء اللوم والتهم قد أسكتت من أصحاب الضمير .
"هاشتاغ " اختارت أن تتحدث مع النجوم السوريين وتنقل أصواتهم وتضامنهم مع الشعب اللبناني الشقيق .
فقد تناول النجم باسم ياخور ظاهرة العنصرية والشماتة التي عبروا بها بعض الأشخاص والذين لم يمثلوا رأي الشعب السوري  في التعاطي مع الحدث الذي أصاب لبنان مصرحاً لهاشتاغ سوريا "عندما يمر شعب ما بأزمة من المفترض لها أن تخلق لديه منظور أعمق لأخذ الأمور بمنطق إنساني" 
وأضاف "على أية حال منطق التعميم مرفوضٌ دائماً فلا يمكن أن تعمم سوء أفعال بعض الأفراد على شعب كامل وأن تفقد الإنسانية في التعاطي مع كارثة كبيرة جداً " 
 يشرح نجم "ضيعة ضايعة" ويضيف  "التنمر عند بعض السوريين على الوجع اللبناني يسيء لأوجاعنا وهويتنا، وليس الحل  في أن نواجه العنصرية بأفعال وأقوال أكثر عنصرية" 
وحول ما تناقله البعض عن إعادة ذكر حادثة اغتصاب الطفل السوري في لبنان قبل فترة علق ياخور بالقول: "من المعيب أن نقول كيف يمكن لنا التعاطف مع الشعب اللبناني، وهم اغتصبوا الطفل السوري. لأن هناك آلاف المغتصبين السوريين ومن المخجل أن نبرر هذه التصرفات الفردية السيئة حسب الانتماء لدولة معينة" 
وأخيراً ختم الكوميديان المعروف بأن الأزمة السورية يجب أن تجعلنا أكثر إنسانية في التضامن مع الآخرين!
من ناحيته أبدا النجم فادي صبيح لهاشتاغ سوريا عن أسفه لما حدث قائلاً "الانفجار الذي حدث بالأمس في بيروت سبب صدمةً كبيرة لنا كسوريين وجعل أرواحنا تنزف دماً، إنه جرح في القلب والذاكرة" وأكد النجم السوري:  "الشعب السوري واللبناني شعب شقيق وبيننا وحدة أرضٍ بتاريخ مشترك وحضارة عربية واحدة "
بدور قال النجم ميلاد يوسف لهاشتاغ سوريا  " إنها بيروت المنارة التي لن تطفئ ومن الواجب علينا أن نقدّم أي مساعدة يمكن تقديمهة للأشقاء اللبنانيين خاصة وأننا روحٌ واحدةٌ بجسدين "
فيما عبرت النجمة عبير شمس الدين لهاشتاغ سوريا عن حجم المصيبة التي وقعت "بلا شك إنها كارثة حقيقية ولا يستحق هذا البلد كل هذه الفواجع التي تصيبه خاصة أن المنطقة لم تعد تحتمل رصاصة واحدة" وصرحت عن الرغبة في مساعدة أهل لبنان في هذه الظروف القاسية بالقول: "جاهزون لأي مساعدةٍ يمكن تقديمها للبنانيين " 
وأكدت "إن جراح الشعب اللبناني  ما هي إلا جراحنا لأنهم أخوتنا وتربطنا بهم لغة واحدة وطبيعة جغرافيا مشتركة بين البلدين"
من مكانه  امتنع النجم بسام كوسا عن التصريح مبديا عدم رغبته بإجراء أي حوار مع الإعلام، بالإضافة إلى انشغال بعض النجوم مثل: غسان مسعود وصباح الجزائري...