دمشق تدعم بيلاروسيا ورئيسها المنتخب

تم النشر في: 2020-09-03 22:22:42

عبرت دمشق عن دعمها وتضامنها مع الرئيس البيلاروسي المنتخب ألكسندر لوكاشينكو، معربة عن رفضها وإدانتها لإصرار بعض الدول المعروفة على تقويض الحكومات الشرعية المنتخبة في البلدان المستقلة وذات السيادة.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في بيان إن الجمهورية العربية السورية تتابع باهتمام بالغ تطورات الأحداث في جمهورية بيلاروس الصديقة، وتعرب عن وقوفها إلى جانبها في مواجهة محاولات التدخل الخارجي في شؤونها الداخلية.

واستغربت استمرار بعض الدول الغربية في تهديد الأمن والاستقرار في العديد من البلدان، والترويج لمشاريع الفوضى والتقسيم، سعياً منها للهيمنة على خيارات الشعوب وقراراتها، والسيطرة على مقدراتها وثرواتها.

مستذكرة الموقف البيلاروسي المتضامن مع سورية في مواجهة الحرب الإرهابية التي تستهدفها، والرافض لمحاولات التدخل الخارجي في شؤونها الداخلية. 

وأكدت الخارجية تطلع دمشق الدائم نحو تعزيز العلاقات الثنائية وتطويرها بين سورية وبيلاروس بما يحقق المصالح المشتركة للشعبين الصديقين، ويعزز من قدراتهما على مواجهة محاولات الهيمنة والتدخل في شؤونهما الداخلية.

وجددت الخارجية التعبير عن اعتزاز الجمهورية العربية السورية بعلاقاتها المتميزة والهامة مع جمهورية بيلاروس، وثقتها بخيارات الشعب البيلاروسي وبحكمة قيادته وحكومته، وبقدرته على تجاوز هذه الأزمة وتحقيق المزيد من الأمن والازدهار.