سلوم حداد يعتذر ... ماذا عن الوعد الأدبي؟!

تم النشر في: 2020-09-15 23:30:28


هاشتاغ سوريا-خاص
بشكل مفاجئ اعتذر النجم السوري سلوم حداد عن عدم تأدية دوره في مسلسل " حارة القبة" (كتابة أسامة كوكش اخراج  رشا شربتجي، انتاج شركة عاج للإنتاج الفني- هاني العشي).

رغم أن الجهة المنتجة كانت قد اتفقت معه بشكل أدبي على أداء دور بطولة في المسلسل إلى جانب فادي صبيح، خالد القيش، سلافة معمار، ومجموعة من نجوم الدراما السورية وخريجي "المعهد العالي للفنون المسرحية" و الممثلين الشباب.
أعطى نجم مسلسل "الندم"(حسن سامي يوسف والليث حجو) كلمة للشركة لكنه أخلّ بها، و تخلى كلياً عن وعوده المهنية، بحجة أنه لا يستطيع النزول من الإمارات حاليا، علماً أن السفر عاد بشكل شبه طبيعي وهناك العشرات بل مئات السوريين  يسافرون إلى الإمارات أو يعودون منها إلى سوريا ضمن المنطق الإجرائي، لكورونا المعتادة، الأمر أدخل الشركة في ورطة واضحة، خاصةً أن حداد لم يعتذر إلا قبل موعد بدء تصويره بحوالي 10 أيام، بعد أن كانت كاميرا المخرجة قد دارت في منطقة الزبداني لتصوير مشاهد القصر، وانتقلت أخيراً إلى حارات الشام القديمة لتصور في بيوت باب توما، ويفترض أن تقصد مدينة التصوير الواقعة في الكسوة والتابعة للجهة المنتجة. الاعتذار المفاجئ جعل المنتج العشي يبحث عن بديل بشكل سريع، فأرسل إلى النجم أحمد الأحمد لكنه اعتذر بسبب ارتباطاته بأكثر من عمل، حالياً تتجه البوصلة نحو النجم عبد المنعم عمايري الذي أرسل له النص، وما زال في طور القراءة والاتفاقات مبدئية للعب هذا الدور.
من المؤسف أن يصل نجم ببراعة و تاريخ وحضور سلوم حداد إلى هذا الحد الذي يجعله يخلي فيه بشركة إنتاج دون سابق علم، و لا يلتزم معها بكلمة!