المغنيزيوم.. محرّك المئات من الوظائف المهمة في الجسم

تم النشر في: 2020-09-26 23:26:13


للعمل بشكل صحيح، يحتاج جسم الإنسان إلى معدن المغنيزيوم، حيث إنه يساعد على أداء المئات من الوظائف المهمة، مثل التحكم في كيفية عمل العضلات والأعصاب، وفقاً لما نشره موقع "WebMD" 
يساعد المغنيزيوم أيضاً في الحفاظ على قوة العظام وتحسين صحة القلب وضبط مستويات السكر في الدم، بالإضافة إلى تعزيز مستويات الطاقة. ويمكن الحصول على المغنيزيوم من خلال تناول العديد من الأطعمة والمشروبات أو المكملات الغذائية، لكن بوصفة من الطبيب.

الكميات المناسبة
تحتاج المرأة البالغة إلى حوالي 310 ملليغرام من المغنيزيوم يومياً، و320 ملليغرام بعد سن 30. وتحتاج النساء الحوامل إلى 40 ملليغرام إضافية. يحتاج الرجال البالغون دون 31 عاماً إلى 400 ملليغرام و420 ملليغرام إذا كانوا أكبر سناً. يحتاج الأطفال من 30 إلى 410 ملليغرام حسب العمر والجنس، وفقاً لما يحدده طبيب الأطفال.

الآثار السلبية لنقصه 
قد لا يحصل الكثيرون على ما يكفي من المغنيزيوم من نظامهم الغذائي، وبمرور الوقت، ربما تمهد المستويات المنخفضة للمعادن المجال للإصابة بعدد من المشكلات الصحية، من بينها مرض السكري من النوع الثاني وارتفاع ضغط الدم والصداع النصفي.
مضاعفات الجرعات الزائدة.
تتخلص الكليتان من المغنيزيوم الزائد عن حاجة الجسم، إذا كان الشخص بصحة جيدة. ولكن يمكن أن يؤدي تناول الكثير من المغنيزيوم إلى الإصابة بتشنجات أو غثيان، وهي نفس الأعراض التي تصيب الشخص إذا كان يستخدم أقراصا مسهلة أو مضادات حموضة تحتوي على المغنيسيوم.
الفوائد
تقوية العظام: يستخدم الجسم المغنيزيوم لبناء خلايا عظام جديدة. تشير الأبحاث إلى أنه يحمي أيضاً من فقد العظام وهشاشتها. 
مضاد للالتهاب: على اعتبار أن الالتهاب هو رد فعل الجهاز المناعي للأذى المحتمل. على المدى القصير، يساعد الجسم على مكافحة الفيروسات وتضميد الجروح. ولكن إذا كان يعاني من التهاب طوال الوقت، فربما يؤدي ذلك إلى مشاكل صحية مثل أمراض القلب والتهاب المفاصل والسكري. ويمكن أن يساعد المغنيزيوم في منع حدوث هذه المضاعفات.
حماية القلب: يساعد المغنيزيوم القلب على ضخ الدم. ويمكن للمستويات الصحيحة من المغنيزيوم أن تقلل من احتمالات الإصابة بضربات القلب غير المنتظمة أو أمراض القلب أو الأزمات القلبية. يساعد المغنيزيوم على إراحة جدران الأوعية الدموية بما يؤدي تلقائياً إلى خفض ضغط الدم. ومن الفوائد الإضافية للمغنيزيوم المساهمة في زيادة مستويات ما يسمى الكوليسترول الجيد.
علاج الصداع النصفي: يعتقد الخبراء أن المغنيزيوم يساعد على منع أو تقليل المواد الكيميائية التي تسبب الألم في الدماغ ويمنع ضيق الأوعية الدموية. ومن المرجح أن الشخص يصاب بالصداع النصفي ما لم يحصل على ما يكفي من المغنيزيوم.
الوقاية من مرض السكري: يعزز المغنيزيوم أداء هرمون الأنسولين ليعمل بدرجة مثالية، بما يؤدي إلى الحفاظ على ثبات مستويات السكر في الدم. 

ومن أهم مصادره
توجد الكثير من العناصر الغذائية بالمغنيزيوم والتي تلبي احتياجات الجسم من هذا المعدن المهم مثل: (المكسرات والبذور، الحبوب الكاملة، الخضر الورقية، منتجات الصويا، الفول والفاصوليا).