التعافي الاقتصادي لا يزال هشاً....من المرجح أن يستمر "لبعض الوقت"

تم النشر في: 2020-09-29 05:14:39

الولايات المتحدة تشبه حكاية اقتصادين، حيث تعمل بعض القطاعات بشكل جيد، في حين لا تزال تعاني. قطاعات أخرى

قالت رئيسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في ولاية "كليفلاند" إن تعافي الاقتصاد الأمريكي مستمر وإن كان مؤقتاً، وأن سياسة بنك الاحتياطي الفيدرالي كانت "محسوبة جيدًا" في الوقت الحالي. ومدروسة جيداً لدعمه.

وأوضحت "لوريتا ميستر" خلال تعليقات للصحفيين يوم الاثنين بعد خطاب حول عدم المساواة في الدخل أمام غرفة التجارة الأمريكية الإفريقية: "البيانات تخبرنا بأن الاقتصاد آخذ في التعافي لكن أعتقد أنه لا يزال تعافياً هشاً".

وإن التعافي الاقتصادي غير المنتظم من تأثير جائحة فيروس كورونا من المرجح أن يستمر "لبعض الوقت"، مع أداء بعض القطاعات بشكل جيد بينما تستمر معاناة قطاعات أخرى، مثل تجارة التجزئة والعقارات التجارية.

وأضافت أن الولايات المتحدة تشبه حكاية اقتصادين، حيث تعمل القطاعات الحساسة لمعدلات الفائدة - مثل السيارات والإسكان - بشكل جيد، في حين أن القطاعات الأخرى - مثل السفر والضيافة - لا تزال تعاني.

وتعتقد رئيس الفيدرالي في "كليفلاند" أن معدل البطالة - الذي يقف حالياً عند 8.4% سيتراوح بين 7%-8% بحلول نهاية هذا العام، وأن التضخم سيكون أعلى بقليل من 1٪. لكنها أشارت إلى أن توقعات تعافي الاقتصاد الأمريكي تعتمد على مسار جائحة "كورونا"، وستصدر الحكومة تقرير الوظائف لشهر أيلول يوم الجمعة

وتابعت: "إذا اتضح أن الفيروس سيبقى تحت السيطرة وأن هناك لقاحاً يمكن توزيعه في منتصف العام المقبل على سبيل المثال، فسنرى استمرار التعافي وربما يشهد تحسناً قليلاً".

وأضاف أن الولايات المتحدة لا تزال في مرحلة إعادة الافتتاح ، وسوف يستغرق الأمر بعض الوقت للوصول إلى المرحلة التالية ، والتي ستكون مرحلة تعافي نموذجية.