الكهرباء: النقص في كمية إنتاج الطاقة انعكس سلباً على ريف دمشق

تم النشر في: 2020-10-17 18:27:10

يعاني سكان ريف دمشق عموماً من زيادة عدد ساعات انقطاع الكهرباء عن ساعات التقنين، وفي هذا قال مدير شركة كهرباء ريف دمشق، خلدون الحدى، إنه "يوجد نقص شديد في كميات إنتاج الطاقة، والذي انعكس على الكمية المخصصة للريف، ما أدى إلى غياب برامج التقنين والاكتفاء بالوصل على حسب الإمكانات المتاحة".


وأشار الحدى، إلى أنه "من الطبيعي تسجيل انخفاض الاستهلاك في هذه الفترة إلا أنه يصعب تحديد نسبة هذا الانخفاض نتيجة غياب القدرة على إعطاء كميات جيدة من الطاقة والقياس على أساسها".


ويعاني ريف دمشق، إضافة إلى زياة عدد ساعات انقطاع التيار الكهربائي، يعانون من عدم ثبات واستقرار التيار الكهربائي، ولم يعد بالإمكان التنبؤ بساعة القطع أو الوصل في ظل عشوائية أضرت بدورها بالأجهزة الكهربائية أو ما تبقى منها ما يتسبب بخسارة مالية كبيرة بالتزامن مع ارتفاع أسعار الصيانة وانخفاض القدرة الشرائية للمواطنين.