جود سعيد... عودة إلى التلفزيون!

تم النشر في: 2020-10-18 22:52:22

المخرج جود سعيد


هاشتاغ سوريا- خاص
بعد قطيعة بينه وبين التلفزيون لمدة  أعوام، وإنجازه مسلسلاً يتيماً اسمه "أحمر" يعود المخرج السينمائي السوري جود سعيد إلى ميدان العمل التلفزيوني من خلال مسلسل ثلاثيني  كتابة ديانا جبور بعنوان "خريف الأصدقاء" (عنوان مبدئي) ومن الأسماء المرشحة لأداء أدوار البطولة في هذا العمل: محمد الأحمد، ولين غرة، وفادي صبيح.. ومجموعة كبيرة من خريجي المعهد العالي للفنون المسرحية والممثلين الشباب ..
المسلسل يروي من خلال الدخول في تفاصيل دقيقة، حقب زمنية متلاحقة في الحياة السورية، منذ سبعينيات وثمانينات وتسعينيات القرن الماضي. ويحكي بجرأة شديدة قصص لم يتم التطرق لها في الدراما السورية سابقاً. ويعاين بجرأة عالية تفاصيل من الصعب أن تمر على المشاهد السوري دون أن يقف عندها.
المخرج السوري أنجز تسعة أفلام روائية طويلة، وبعض أفلامه حققت جوائز محلية وعربية. ويستعد حالياً للسفر إلى سويسرا للمشاركة في مهرجان سينمائي عريق. وقد انتهى أخيرا من تصوير فيلم روائي طويل بعنوان "رحلة يوسف" كتابة الزميل وسام كنعان وإخراجه. 
إن كانت التجربة التلفزيون الأولى لسعيد قد مُنيت بجرعات نقدية كبيرة، ولم تحظ بمشاهدات كبيرة، فإن السبب الحقيقي وراء الموضوع هو النص المفكك والمترهل الذي اختاره ليكون فرصته الأولى في عالم التلفزيون، بذريعة السعي لتقديم تجربة شابة! هكذا، من المفترض أن مخرج "رجل وثلاثة أيام" سيبذل أقصى درجات جهده، وتركيزه لكي يعود إلى واجهة المشهد التلفزيوني المحلي من خلال مسلسل تنجزه صحافية مخصرمة، وكاتبة مشهود لها بالمهنية، والتفكير بسوية مختلفة عن الطريقة الكلاسيكية التقليدية!