سرقا دولارات ويورو وذهب بقيمة 43 مليون.. ماذا اشتريا؟

تم النشر في: 2020-10-29 00:42:38

سارقا الذهب و الدولارات


بعد أن ادعى أحد المواطنين إلى فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق، بسرقة مبلغ 4000 دولار أمريكي، و5000 يورو، ومصاغ ذهبي، من منزله في جرمانا أثناء فترة سفره إلى حلب. 

بدايةً، دارت شبهات الأمن الجنائي في ريف دمشق حول المدعوة (س.ح)، فتم إلقاء القبض عليها، وبالتحقيق معها اعترفت بإقدامها على سرقة المبالغ المالية المذكورة بالاشتراك مع صديقها المدعو (ف. ج)، والذي تم إلقاء القبض عليه أيضاً.

 التحقيق معه قاد إلى اعترافه بقيامه بالتخطيط والسرقة، بالاشتراك مع المقبوض عليها، وإلى أنه قام بتصريف المبالغ المالية المسروقة في السوق السوداء، وتصريف مبلغ 4000 دولار أمريكي و5000 يورو، والمصاغ الذهبي، وذلك بقيمة 43 مليون ليرة، وتصريف باقي المبلغ على حاجاته الشخصية.

كما اعترف أنه قام بشراء سيارتين، وفتح محل ألبسة، وإيداع جزء من الأموال عند بعض الأشخاص للاستثمار فيها.

تم استرداد مبلغ 26 مليون ليرة، ومصادرة سيارة وبضاعة من قيمة المسروقات، وبلغت قيمة جميع ماتم استرداده 35 مليون، على أن يتم تقديم الفاعلَين إلى القضاء.