180 مليار ليرة خسائر الخطوط الحديدية والعمال يطالبون بتحسين الخدمات

تم النشر في: 2016-02-02 05:22:00

بلغت خسائر مؤسسة الخطوط الحديدية السورية خلال الأزمة 180 مليار ليرة سورية، منها 158 ملياراً أضرار مباشرة و22 مليار ليرة أضرار غير مباشرة بينما بلغت أضرار الخط الحديدي الحجازي 8 مليارات ليرة سورية. وطالب أعضاء مؤتمر عمال السكك الحديدية بدمشق، بـ "إعطاء المساكن العمالية في السبينة والباردة الأهمية اللازمة من حيث الخدمات وإعفاء القاطنين في مساكن الشركة العامة لإنشاء الخطوط الحديدية السورية من بدل الإيجار أسوة بالمحطات الأخرى، وتسهيل حصول العامل على براءة الذمة بعد انتهاء خدمته وتفويض الفرع المختص بالعامل لمنح هذه الوثيقة من دون الطلب من الإدارة ذلك، ومنح العمال الذين لم يحصلوا على اللباس العمالي منذ 4 سنوات البدل النقدي وعدم نقل أو تكليف أو ندب أي عامل من المؤسسة إلا بمشاركة التنظيم النقابي بالتجمع الذي يتبع له، وإلزام الطبيب المعتمد في المؤسسة بالدوام الفعلي وتخصيص مكان مناسب له أو تخصيص عيادة لمعاينة العمال وذويهم، ومتابعة تجهيز أضابير العاملين وربطها بمؤسسة التأمينات الاجتماعية ليصار إلى منح كل عامل بطاقة تأمينية وتأمين عمال لمديرية الحركة ومستودع القاطرات ليتم تدريبهم وتوحيد تعويضات طاقم القطار". ومن جهته، أكد رئيس النقابة، حسين حمدان أنه "تمت زيادة جميع المبالغ المالية الخاصة بتعويض الوفاة ونهاية الخدمة والولادة والطبابة، وتم صرف أكثر من مليوني ل.س للعمال استفاد منها 1333 عاملاً وعاملة". صحيفة "الوطن"

مقالة ذات صلة:

السكك الحديدية: 59.6 مليار ليرة أضرار الخطوط الحديدية بسبب الأزمة


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام