1.2 مليار دولار انخفاض في التحويلات الخارجية

تم النشر في: 2021-01-19 13:31:40

طوابير أمام شركات التحويل

انخفض صافي التحويلات الخارجية بما يعادل 1.2 مليار دولار أميركي في العام 2019 مقارنة مع العام 2018، حيث أظهرت بيانات الحسابات القومية، اطلع عليها "هاشتاغ سورية"، أن صافي التحويلات من العالم الخارجي بلغت 1366 مليار ل. س في العام 2019 مقارنة بـ 1887 مليار ل. س في العام 2018، أي بانخفاض قدره 520 مليار ل. س.

وتعتبر التحويلات الخارجية من أهم مصادر القطع الأجنبي في سورية خلال سنوات الحرب، بعد تقلص "ونفاذ" المصادر الأخرى التي كانت تنتج عن السياحة والتصدير.

وفي ظل ارتفاع تكاليف المعيشة ومعدلات البطالة القياسية، كانت الحوالات طوق النجاة للعديد من الأسر والأفراد، حيث شكلت ضعفي نصيب الفرد من الدخل القومي (204.32%) في العام 2018 لتنخفض إلى (119.18%) في العام 2019؟

ويعود تراجع التحويلات في العام 2020 إلى الفجوة المتزايدة بين سعر صرف الحوالات الرسمي الذي كان في حينه 435 ل. س وبين سعر الصرف الموازي، والذي خلق سوقاً سوداء في آليات ورود الحوالات إلى سورية خارج إطار الأجهزة المصرفية، مما أفقد الخزينة العامة للدولة مصدراً مهماً من مصادر القطع الأجنبي الذي كانت تعتمد عليه في تمويل المستوردات.

وفي 6 شباط من العام 2020 حدد  مصرف سورية المركزي 700 ل. س مقابل الدولار الأميركي، سعر تفضيلي لتسليم الحوالات الواردة من الخارج عبر شبكة ويسترن يونيون العالمية، الذي تم رفعه، في 17 حزيران 2020، إلى 1256 ليرة سورية.