ظهرت براءته بعد 28 عاماً!

تم النشر في: 2016-11-16 13:31:00

قضت محكمة أميريكية، ببراءة رجل أمضى 28 عاما في السجن، في قضية اغتصاب أدين فيها بعد أن أفادت الضحية أن اسمه جاءها في الحلم.

وأدين كلارينس موزيس (60 عاما) في عام 1988، وصدر حكم بسجنه 48 عاما للاعتداء الجنسي على جارته وضربها، وألغي الحكم العام الماضي انتظارا لإعادة محاكمته.

وقال ممثلو الادعاء والدفاع إن المحلفين أمضوا أربع ساعات في التداول، قبل أن يقرروا أنه غير مذنب في اتهامات بالاعتداء الجنسي من الدرجة الأولى، كما استنفد موزيس سبل الطعن على الحكم حتى عام 2012، عندما كتب له سجين آخر رسالة قال فيها إنه أقام علاقة جنسية مع المرأة برضاها ثم ضربها.

وقال الدفاع كذلك إن اختبار الحمض النووي الذي كان يمكن أن يبرئ المتهم أتلفته شرطة دنفر بطريق الخطأ.


اقرأ أيضا:

بكل ديمقراطية : السجن 15 سنة لمواطن شارك في تجمعات «الشغب»

 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

rola@1986@roro