قانون التجسس الأكثر تطرفا في العالم يطبق في بريطانيا!

تم النشر في: 2016-11-30 23:37:00

التجسس "فن": ولاسيما بعدما تم منح المخابرات البريطانية اليوم رسميا قانونا جديدا للتجسس حيث يطبّق هذا القانون بموجب قواعد تشمل إضافة سلطات رقابة جديدة تقتضي أن تجبر مزودات الإنترنت على الاحتفاظ بسجلات المواقع التي يزورها عملائها، وأعطي الحق لمجموعة واسعة من الوكالات الأمنية برؤية تلك السجلات.

"قانون تجسس تاريخي" ذلك ماوصفت به وزارة الداخلية البريطانية قانون التجسس الجديد، حيث باعتقادها أن ذلك القانون سيعزز القوى المتاحة للاستخبارات وأجهزة الأمن والشرطة للوصول إلى الاتصالات الإلكترونية، وسيزيد من قوة السلطات إلى حد كبير، و أضافت أنها ستباشر تجربته خلال الأيام القليلة المقبلة.

"انه يوم حزين لديمقراطيتنا" هذا ماقاله بيلا سانكى تعبيرا عن رفضه ووقوفه ضد ذلك القانون، كما صرحت منظمة الحريات عن رفضها أيضا بقولها: إن القانون بمثابة "منارة للطغاة في كل مكان"، وذلك بعدما لاقى ذلك القانون الكثير من الرفض وتم الاعتراض عليه من قبل عشرات الآلاف ولاسيما من الأشخاص الذين تقدس خصوصيتها، لكن هذا الرفض لم يعد بأي نتيجة ولم يغير أي بند من هذا القانون.


مقالات ذات صلة:

افتتاح أول متجر لبيع بقايا الطعام في بريطانيا ..!


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام