بحجـة البضاعة القديمة باعة الزيت يتهـربون مـن التسـعيرة الجديدة

وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبد الله الغربي أكد أن تطبيق قرارات تخفيض أسعار السكر والزيت والمتة سيتم خلال هذا الأسبوع، حيث عممت القرارات أمس من أجل البدء بتطبيقها على أرض الواقع.

وعند سؤاله عن كيفية إلزام التجار بالأسعار الجديدة، ولاسيما أن تجار الزيوت رفضوا تطبيق القرار على زيوت دوار الشمس بحجة أن السعر لا يتناسب مع سعر التكلفة، أكد أن الوزارة لديها البيانات الجمركية كاملة التي تبيّن أسعار التكلفة الحقيقة للزيوت المستوردة، وتالياً سيتم إلزام التجار بالتسعيرة الجديدة على زيت الصويا ودوار الشمس على اختلاف أنواعها.

وعن اعتراض مستوردي المتة وتجارها على سعرها الذي سيتسبب لهم بخسائر كبيرة، ولاسيما أنه بعيد عن الواقع -حسب ادعاءاتهم-
رد وزير التجارة الداخلية قائلاً في نبرة لا تخلو من التهديد: نحن سنستورد المتة، حيث أجرينا اجتماعاً مع بعض التجار وقررنا استيراد المتة، التي ستنخفض أسعارها من خلال المنافسة حتماً، مهدداً التجار الذين لن يلتزموا بالتسعيرة الجديدة بقوله: لا أحد يفكر بلي ذراع الدولة، إذ سيتم فرض عقوبات مشددة على كل من لا يلتزم بالتسعيرة تصل إلى إغلاق المحال والمعامل ومصادرتها، فصلاحيات الوزير تتيح له فرض عقوبات معروفة للجميع يمكن اتخاذها لمن يفكر بعدم الالتزام بالأسعار الجديدة، مشيراً إلى أن السجال مع محال الشاورما استمر قرابة أسبوع ثم التزموا بعدها بالتسعيرة المقررة من وزارة التجارة الداخلية.

ولفت الغربي إلى أن الشهرين الفائتين مختلفان كليا عن السنوات السبع السابقة، فاليوم حساب التكلفة تغيرت كلياً بعد انخفاض سعر الصرف واستقراره، إضافة إلى أن الكهرباء متوافرة على مدار اليوم مع المازوت والغاز، وهذا انعكس إيجاباً على الوضع الاقتصادي، فلماذا لا يستفيد المواطن من هذا الوضع عبر تخفيض الأسعار، لافتاً إلى أنه خلال الفترة الماضية تمت مراعاة ظروف بعض المستوردين بمن فيهم مستوردو المتة بسبب الظروف الصعبة التي تعرضوا لها لكن اليوم اختلف الوضع كلياً ويجب تسعير معظم السلع وفق التكلفة الجديدة.

 

” تشرين ”


مقالة ذات صلة :

التجارة الداخلية تخفض أسعار كل من السكر و الزيت و المتة و الزيت و المعجنات


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

ارتفاع ملموس بأسعار سوق الرازي في حلب

هاشتاغ سيريا

رصد مراسل هاشتاغ سيريا خلال جولة قام بها  على سوق الرازي في حلب ارتفاعاً في أسعار الخضار والفواكة واللحوم  ، إضافة إلى المواد الغذائية .

حيث وصل سعر كيلو البطاطا بين 175 إلى 200 ليرة كيلو الكوسا إلى 150 ليرة
بينما واصلت الفليفلة أرتفاعها ووصلت ل 200 ليرة للكيلو
والبندورة ل 125 ليرة للكيلو
الخيار سجل بعض الإنخفاض ل125 ليرة للكيلو كما سجلت الفاصولياء انخفاض كبير ووصلت إلى 175
بينما وصلت سعر النعناع والبقدونس والفجل إلى 3 ضمم  ب 100

الفواكة سجلت ارتفاع بكافة موادها حيث بلغ سعر الرمان ب100 ليرة للكيلو
التفاح ب 200 ليرة للنوع المتوسط

بينما وصل كيلو الموز إلى 500 ليرة للكيلو ووصل سعر كيلو البرتقال و اليوسفي إلى 125 للكيلو الواحد

علبة زيت واحد لتر وصلت إلى 700 للتر وعلبة السمنة نوع مستورد أيضا 700 إلى 800 بينما السمنة الوطنية سجلت 1050 للكيلو بينما وصل طبق البيض ل 1200 .

السمك بقي بالسعر المعتاد 700 بينما وصل كيلو قلوبات الدجاج 1200 والفروج المشوي 2500
والفروج الني 1500 للكيلو و لحم الغنم إلى 3500 للكيلو الواحد .

حلب خضراوات

%d9%87%d8%a7%d8%b4%d8%aa%d8%a7%d8%ba-%d8%ae%d8%b6%d8%a7%d8%b1

%d9%87%d8%a7%d8%b4%d8%aa%d8%a7%d8%ba-%d9%81%d9%88%d8%a7%d9%83%d8%a9


تنظيم ضبوط بحق باعة مخالفين في سوق منيان بحلب

 


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام