تطبيق جديد من “فيسبوك” يساعدك على اكتشاف الأنشطة القريبة منك

أطلقت شركة فيسبوك أحدث تطبيقاتها المسمى Facebook Local ,المنافس لتطبيق Yelp.

 

ويهدف التطبيق الجديد لمساعدة المستخدم على اكتشاف الأحداث والمهرجانات القريبة منه, مع اكتشاف المطاعم والحانات وغيرها من الأماكن القابلة للزيارة في منطقة سكن المستخدم, ويمكن تصفح الدليل الإرشادي للعثور على اشياء يمكن القيام بها بحسب الفئة, وعرض الأحداث والأماكن على الخريطة, والبحث أيضاً عن الأحداث الأماكن والأنشطة في مدينة أخرى أو حي آخر.

كما يعمل التطبيق على عرض الأحداث والأماكن التي يرتادها الأصدقاء, ويمكن اختيار إضافة تقويم من الهاتف مما يلغي الحاجة إلى التبديل بين التطبيقات, بالإضافة إلى تقديم التوصيات للمستخدم على أساس ماهو شعبي ضمن دائرته الإجتماعية, والأشياء والأماكن التي تواجد بها سابقاً.

ويتوفر التطبيق في الوقت الحالي بدون إعلانات ضمنه، ويعد التطبيق الجديد منافساً قوياً لخدمات أخرى، وقد يساعد نجاح التطبيق وحصوله على شعبية كبيرة بما فيه الكفاية إلى تفكير الشركات والأعمال بوضع المزيد من التركيز والطاقة فيما يخص صفحات فيسبوك وغيرها من الخدمات.

 


مقالة ذات صلة :

فيسبوك يعتزم الكشف عن ممولي الإعلانات السياسية


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

تطبيق مثير لعشاق “السيلفي”…!

تطبيق يستخدم الذكاء الاصطناعي يجعل صورك السيئة “مثالية” .. أطلقت شركة Adobe المتخصصة في تعديل الصور، تطبيقا جديدا يعتمد الذكاء الاصطناعي لتحسين صور السيلفي الرديئة بشكل جذري.

وقد أصدر فرع “Sensei” التابع للشركة، والذي يركز على الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، فيديو دعائيا يظهر للمستخدم قدرة التطبيق الجديد على تحويل صورة عادية إلى صورة مذهلة، باستخدام مجموعة من الأدوات المتطورة.

إشارة النصر في صور السيلفي تعرضكم للقرصنةإشارة النصر في صور السيلفي تعرضكم للقرصنة

وتعمل مجموعة الأدوات التي يوفرها التطبيق على ضبط زاوية التصوير وتغيير عمق الصورة عن طريق ميزة “depth of field” فيما تقوم أداة أخرى تسمى “Liquify”، بجعل الصورة تبدوا وكأنها قد أخذت من زاوية أكثر “إغراء”.

كما تقدم ميزة أخرى للمستخدمين القدرة على إضافة تفاصيل ومؤثرات من صور أخرى لأشخاص آخرين، ويستعرض الفيديو الترويجي للتطبيق كيفية عمل جميع الأدوات، كما أصدر باحثون تابعون للشركة ومن جامعة كورنيل، مؤخرا، ورقة توضح هذه الميزة والتي أطلقوا عليها اسم deep photo style transfer “نقل صورة عميقة”، ومن جانبها لم تصدر الشركة الأمريكية أي تعليق بشأن هذا التطبيق لتأكيد أو نفي الخبر.

ويقول فريق “أدوب كرييتيف كلاود” خلال الفيديو الدعائي إن “التصوير الفوتوغرافي يتطلب منظورا صحيحا ومعدات عالية الدقة وخبرة في تعديل الصور”.

ويضيف إنه “من خلال الجمع بين التعديل التلقائي والبرمجيات القادرة على تعديل الصورة؛ نصبح قادرين على تحويل صورة شخصية سيئة إلى صورة نموذجية رائعة”.

وأجرت الشركة دراسة مع فريق بحثي خلال العام الماضي، لبحث التقنيات المتطورة داخل التطبيق الجديد، ومن غير الواضح ما إذا سيتوفر هذا التطبيق قريبا عبر الهواتف الذكية أم لا، إلا أنه يشير إلى اتجاه الشركة نحو التركيز على تطوير تطبيقات الهواتف الذكية.

روسيا اليوم


مقالات ذات صلة :

ويكيليكس تتجسس على الهواتف الذكية وتسرق بياناتهاتسريب وثائق سرية لـ CIA.. 


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

 

تطبيق جديد يكشف العواطف الكامنة خلف كل خطاب

تعتمد كيفية إخبار شخص ما لقصة تتعلق به، للآخرين، على طرق مختلفة قد تحمل في طياتها رغبة في الإثارة أو التباهي، وللكشف عن تلك العواطف الكامنة، يمكن اعتماد تطبيق جديد سهل الاستخدام.

 فقد قام فريق من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، بتطوير تطبيق يمكن تحميله على الساعات الذكية، ويساعد على تحليل المحادثة للتعرف على المشاعر الكامنة وراء كل جزء من الحديث.

 ويقوم التطبيق، الذي تم إنشاؤه غاية تتبع اللياقة البدنية للمستخدم، بجمع البيانات الجسدية والخطابات لتحليل نبرات الكلام في الوقت الحقيقي للتحدث.

 وتم اعتماد الذكاء الاصطناعي، حيث يمكن للتطبيق تحديد الأجزاء التي كان فيها المتحدث سعيدا أو حزينا، فضلا عن تتبع التغيرات العاطفية في فترة لا تزيد عن 5 ثوان.

 وطلب فريق البحث من المشاركين ارتداء جهاز “Simband” من سامسونغ على أيديهم، مع تثبيت التطبيق بداخله، ومن ثم بدأ كل مشارك بسرد قصة ما تتعلق به.

 ورصد فريق البحث التغيرات الجسدية للمشاركين، مثل زيادة درجة حرارة الجلد ومعدل ضربات القلب، فضلا عن الحركات التي يقوم بها كل مشترك خلال روايته للقصة من قبيل التلويح بيده أو التململ وغيرها.

 وكان الباحثون قادرين على تحديد نبرات التحدث بدقة 83%، بالاعتماد على إشارات لا سلكية مرتبطة بالذكاء الاصطناعي الذي كان يقوم بتحليل الفواصل الطويلة، أو النغمات الصوتية، وتحديد ما إذا كانت حزينة أو رتيبة أو سعيدة أوغير ذلك، ويأمل فريق البحث في الوصول إلى إمكانية تحديد العواطف الأكثر تعقيدا في أقرب وقت.

  وقال طالب الدراسات العليا، توكا ألهاناي، الذي كان أحد أعضاء فريق البحث، إن بإمكان هذا المنتج مساعدة الأشخاص الذين يعانون من القلق أو التوحد في معرفة عواطف الآخرين بسهولة.

المصدر:جريدة الجمهورية 


مقالات ذات صلة :

ميزة جديدة لتطبيق “الواتس اب” تتيح لك تتبع أصدقائك و الذهاب إليهم


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

فيسبوك تستعد لإطلاق تطبيق جديد ينافس سناب شات ويستهدف المراهقين

تطبيق جديد من فيسبوك لا يسمح لمن تجاوز عمره 21 نة بمشاهدة محتوياته 

تستعد شركة فيسبوك لإطلاق تطبيق جديد لا يسمح لمن تجاوز عمره 21 سنة بمشاهدة المحتويات التي ينشرها لبقية المستخدمين وذلك لمنافسة سناب شات وجلب اهتمام فئة المراهقين والطلاب إلى خدماتها.

ويوفر تطبيق Lifestage الجديد تجربة مرنة لتبادل المحتويات البصرية مع طلاب المدرسة الخاصة بالمستخدم وتكوين شبكة علاقات معهم، مع العلم أن التطبيق يسمح للمستخدمين بمشاهدة المحتوى الخاص بطلاب المدارس الأخرى من أي دولة في العالم، وفق فيسبوك.

وسيكون بإمكانك، بعد التسجيل في التطبيق، تعيين المدرسة الخاصة بك والبدء بإنشاء ملفك الشخصي وإضافة الصور والفيديوهات، ومن ثم مشاهدة محتويات منوعة لأشخاص من المدرسة نفسها أو المدارس القريبة منك، بشرط أن يفوق عدد المسجلين من المدرسة ذاتها 20 طالبا.

ومن الضروري أن تعرف قبل استخدام التطبيق أن أي فيديو تقوم بوضعه على ملفك الشخصي ستتم مشاهدته من قبل الجميع ولا يوجد أي وسيلة، على الأقل لغاية الآن، لحصر مشاهدة ملفك الشخصي ومحتوياته على فئة معينة، بما في ذلك طلاب المدرسة الخاصة بك.

يشار إلى أن تطبيق Lifestage متوفر مجاناً لمستخدمي نظام iOS إصدار 8 أو أحدث ويُمكنكم تنزيله من خلال متجر آيتيونز بحجم 30 ميغابايت.

 

وكالات


روابط ذات صلة :

ما الذي يقصده مؤسس فيسبوك بعبارة لم تروا شيئاً بعد؟


نافياً أي تهديد.. فيسبوك يؤكد التزامه بخصوصية المستخدمين إلى اﻷبد


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام